Chat with us, powered by LiveChat

دليل مصطلحات سباق الخيل

تعتبر المقامرة على لعبة الخيل على الانترنت أمراً شائعاً لدى الكثيرين، ويعود ذلك بطبيعة الحال إلى انتشار اللعبة ذاتها، فسباق الخيل يعد من أقدم الرياضات التي عرفها الإنسان، وأنبلها في كثير من الأحيان. وقد كان –ولايزال– مكانة رياضية واجتماعية عظيمة.  نقترح لك هنا أفضل مواقع القمار على سباق الخيل أون لاين لتجرّبها بنفسك وتعيش المتعة التي لا مثيل لها:

كازينو 888

كازينو 888

كازينو 888 أكثر الكازينوهات أصالة وفخامة حيث يستقطب باستمرار اللاعبين المبتدئين أو اللاعبين المحترفين ويوليهم اهتماماً خاصاً، فهو يحتوي على ألعاب وخدمات مناسبة للجميع وعروض ترحيبية تصل إلى 1000 دولار! المزيد ›

العب الآن »

اسم المقالة : تقرير عن كازينو عربي

كازينو عربي الأول من بين الكازينوهات اون لاين الذي يقدم خدماته باللغة العربية ويتلاءم مع متطلبات اللاعب العربي. يحتوي على ما يزيد عن 300 لعبة كازينو، يقدم مكافأة ترحيبية متميزة تصل إلى 800 $.المزيد ›

العب الآن »
Lucky Admiral Casino

كازينو Lucky Admiral

يمنح كازينو Lucky Admiral لاعبيه مكافأة بدون إيداع تبلغ 10 جنيه إسترليني بالإضافة لمكافآت إيداع تبلغ 600 جنيه إسترليني المزيد ›

العب الآن »

تعرّف على أهم مصطلحات سباق الخيل:

تزخر شبكة الانترنت بالكثير من المصطلحات التي يجب الإلمام بها ومعرفتها في أي مجال، ولاسيّما رهانات سباق الخيل، خاصة إذا كنت مراهناً مبتدئاً،  لذلك جمعنا لك هنا قائمة بأهم المصطلحات التي من شأنها مساعدتك خلال لعبة القمار  ولمراهنة على سباقات الخيول، وقراءة تفاصيل السباق وبالطبع اختيار الخيل التي تريد المراهنة عليها. فالمتعة لا تكتمل إذا ما كنت غير ملمّاً بكل تفاصيل اللعبة!

القسم (أ)

الأوزان (Impost)– يقصد به هنا الوزن الذي يجب أن يحمله الحصان خلال سباق معين. وهذا يشمل وزن الفارس والسرج، فإذا كان الفارس غير قادر على تحقيق الوزن المعين للسباق، تضاف صفائح إضافية من الرصاص كأوزان.

الاحتمالات (Odds-On)– يحدث هذا عادة عندما يدفع الحصان قيمة أقل الأعداد الزوجية للرهان. ومن الأمثلة على احتمالات الخيول بحيث تكون 4-5، 3-5، أو حتى 1-5. فيمكن دفع القليل من النقود ليتم المراهنة على هذه المفضلة الثقيلة. والرهان على الاحتمالات المفضلة مثل المكان، يعد أحد الرهانات القليلة في سباق الخيل والذي يعود تلقائياً بالربح على المدى الطويل.

الإحماء (Warming Up) – تشمل عملية الاحماء قبل السباق المشي إلى الوراء حول مضمار السباق، بعد انتهاء الموكب. وكل الخيول لديها بضع دقائق لعملية الاحماء قبل أن يتم ضعها في بوابة البداية حتى يمكن البدء في السباق.

الاستبعاد (Distanced)– قد تواجه عدد من الخيول مشاكل في السباقات التي لم تكن قادرة على التغلب عليها. هذه المشاكل غالباً ما تكون إصابة. ويقال إن الحصان قد نأى عندما يحدد الفارس أنه من مصلحة الحصان عدم إنهاء السباق. قد يسمح الفارس ببساطة للحصان التوجه إلى خارج مسار السباق وعدم إنهائه.

القسم (ب)

بالتساوي (Evenly)– عندما يقال أن الحصان قد ركض بالتساوي خلال السباق، فإن هذا يعني أن الحصان قد حافظ على رتم واحدٍ للجري من نقطة الانطلاق وحتى انتهاء السباق، ولم يتفوق في أي مرحلة معينة من السباق، ولكن كان متسقاً في جهوده. فالجري على رتم واحد ليس دائماً علامة سيئة، ويمكن أن يكون إيجابياً جداً في الواقع.

البوابة (Gate) – هي بوابة البداية أو البوابة الأولى، وهي الجهاز الميكانيكي الذي يتم فيها صفّ الخيول قبل بدء السباق، وتتكون من عدة أكشاك ضيقة مغلقة بشكل آلي، ولا تفتح إلى عند إطلاق صافرة البداية بالضغط على زي البوابات كلها معاً فيبدأ السباق. ومن الأهمية بمكان أن يتم تدريب الخيول الأصيلة لقبول بوابة البداية وكسرها دون صعوبة.

القسم (ت)

الترفيع (Bracing)– يتم تنفيذ عملية الترفيع من قبل بعض المدربين قبل السباق وينطوي على فرك أسفل الحصان بالمرهم أو محلول الكحول. هذه العملية تساعد على استرخاء عضلات الحصان. كما أنه يساعد على “وضع الحصان على أصابع قدميه” في مسار السباقات. ويعتقد البعض أن طبيعة الكحول اللاذع أو المرهم غير المريح هو ما يجعل الخيول ترغب في القفز على قدميها. والخيول التي قد تم ترفيعها قبل دخول نقطة بداية السابق قد لا يزال يظهر عليها لمعان خفيف، لكن ذلك غالباً ما يتبخر بسرعة.

التدريب (Work) – العمل للحصان هو إعطائه تمرينات تجريبية على مسافة محددة. ويلزم أن يكون للخيول عدد معين من التدريبات قبل أن يتمكنوا من التنافس في السباقات. ويتم نشر التدريبات التي تلقّاها الحصان خلال العروض الماضية، أو نشرات السباق اليومي وغيرها من المصادر.

التعليق (Hung)– مصطلح يستخدمه الداعون القائمون على الرسم البياني للإشارة إلى الحصان الذي تعب في السباق ولم يعد قادراً على تحسين موقفه في السباق. فالخيل قد تحافظ على وضع ولكنها تفتقر إلى القدرة على التحمل لإنهاء السباق وتحقيق الفوز.

التعوّق (Handicapping)– هو عملية اختيار الفائزين. إنها مهارة تأخذ الممارسة والتفاني. في بعض النواحي يصبح التعوّق أيضا شكلاً فنياً، وفي الوقت المناسب، سوف تقوم بتطوير مجموعة المهارات الخاصة بك كنعوّق، والتي تفضل من خلالها بعض العوامل على أخرى.

القسم (ث)

الثامن (Eighth)– ثمانية أميال هي الطول القياسي المستخدم للقياس في سباق الخيل الأصيل. ويسمى أيضاً فيرلونغس (Furlongs). لذلك فإن السباق المتنازع عليه في 7 فيرلونغس هو السباق الذي تكون المسافة فيه 7/8 ميلاً، والذي يساوي 660 قدماً.

القسم (ح)

الحِجر (Dam)– هي أم الحصان، ويستخدم العرب خطأ عادة مسمى “الفرس” على أنثى الخيل، فيما هي الأخيرة تشمل الاثنين ذكراً أو أنثى. يعطي الكثير من السرّاجين وماليكي الأحصنة الاهتمام إلى والد المهر، لإنتاج خيول أصيلة، فيما تعتبر الحِجر أساساً قوية لكيفية نشوء المهر، ومستقبله وهل سيكون حصان سباقٍ في المستقبل. ويفضل الكثير من مشتري أمهات الخيل الأصيلة إلى رؤية إنتاجها في المزادات أو قائمة السباقات التي فازت فيها، ومن الأفضل بطبيعة الحال إذا كانت الحِجر نفسها خيل سباق.

الحصان الحولي (Yearling) – هو الحصان البالغ أقل من سنتين من العمر، وتعتبر هذه التسمية صعبة، لأن كل الخيول الأصيلة يتم تحديد تاريخ ميلادها بيوم 1 يناير.

حكم المدرّج (Paddock Judge)– هو الشخص المسؤول عن إجراءات التدريب، والاستعداد للسباق، فهو المسؤول عن ملاحظة عملية سرج للتأكد من أن كل شيء يتم القيام به بشكل صحيح. وحكم المدرّج هو أيضاً الشخص الذي يعلن عن استعداد الفرسان ويأمرهم بالصعود على خيولهم حينما يحين الوقت لذلك.

القسم (خ)

خلال العقد (Under Contract) – نادراً ما يحدث هذا الوضع في سباقات الخيل اليوم، وقد كان شائعاً في السنوات الماضية. وكان الفارس تحت العقد ملزماً للركوب لاسطبل معين، ولا يسمح له العمل مع مدربين آخرين أو اسطبلات أخرى. وأدى ذلك إلى إساءة استخدام الفرسان الذين اضطروا في كثير من الأحيان إلى العيش في ظروف رهيبة والعمل من أجل القليل من المال. أما اليوم، فإنه يمثل الفرسان من قبل وكلاء الذين يسوّقون خدمات ركوب الخيل إلى أفضل المدربين.

الخادم (Vale) – هو الشخص المسؤول عن الحفاظ على ملابس الفارس واحتياجاته، ويتم تعيين هؤلاء الأفراد من قبل الفارس نفسه وعادة ما يتلقى نسبة مئوية مما يكسبه الفارس خلال الأسبوع.

القسم (د)

الدعوة (Call)– تحدث نقاط الدعوة خلال مراحل مختلفة من السباق. إحدى هذه النقاط هي بوابة البداية، وتحدث فيما في مسافات متعددة مثل: ربع ميل، نصف ميل، ثلاث أرباع الميل، أو الميل الأول، ثم أخيراً النهاية. ويتبع ذلك بطبيعة الحال مسافة السباق، وقد يحدث أحياناً في نقطة 1/16 ميل. وستتعرف أكثر عبر نقاط الدعوة أين كانت الخيل خلال وقت السباق.

الداعي (Caller) – يمكن استخدام هذا المصطلح للإشارة إلى الداعي، والذي تكون وظيفته تسجيل جميع مواقف كل الخيول طوال فترة السباق. وتطلق أيضاً على مذبع السباق الذي ينقل أحداث السباق.

الدخول (Entry)– ستتعامل في بعض الحالات مع الخيول التي قرنها بخيل أخرى كخيار واحد للرهان. على سبيل المثال، يمكن ترقيم هذه الخيول 1 و 1 (أ)، أو 2 و 2 ب. يحدث هذا عندما يملك مالك واحد أكثر من حصان واحد في سباق. وتعتبر هذه الخيول خياراً واحداً لتحقيق المكاسب، يسمح لك بالمراهنة على واحد منها في أي موقع للرهان على سباق الخيل على الانترنت، وسيتم تسليم مكاسبك إذا فاز أياً منها.

القسم (ر)

الرهان الحراكي (Action Bet)–  يُقال أن المراهنين يساهمون في تحريك السباق وإنعاشه، فأولئك الذين لا يراهنون على السباق هم مجرد متفرجين. الرهان الحِراكي هو ما يوضع كتحدٍّ دون التسبب في إعاقة خطيرة. بعض المراهنين الشهيرين مثل أندرو بير يدعون إلى استخدام الرهان الحِراكي في بعض الأحيان للتخفيف من الملل أو لخلق نشاطٍ ما في يوم سباق ممل.

الرسم البياني (Chart) – إذا كنت ترغب في الرهان على الخيول أون لاين، فإن تعلّم كيفية دراسة الرسوم البيانية للسباق قد تكون خطوة ممتازة وجديرةبالاهتمام. على عكس مجموعة العروض السابقة، تعرض الرسم البياني صورة كاملة عن كل سباق، وهناك تعليقات مفصلة حول كيفية ركض كل حصان، ويمكن الحصول عليها عادة على الانترنت.

الرهان اليومي المزدوج (Daily Double)– أحد أكثر الرهانات شعبية في كل  سباقات الخيل وأقدمها. كان الرهان اليوم المزدوج لسنوات عديدة الوحيد المتاح بالإضافة إلى الرهان على الفوز المؤكد، الرهان على المكان، والرهان على العرض. وللمراهنة على الرهان اليومي المزدوج يجب تحديد الفائز من سباقين متتاليين، ويتم اختيار السباقات المستخدمة في الرهان اليومي المزدوج من قبل المسؤول عن السباقات، ولكن بعض المسارات تستفيد من تداولات الرهان اليومي المزدوج والتي تبدأ بسباق واحد أو اثنين، وتستمر طول وقت البطاقة. وللفوز  في الرهان يجب أن يفوز الحصان الذي تمت المراهنة عليه في كل سباق يشارك فيه.

الركوب القصير (Short Ride) – وهذا يعني تقصير الجلود المركبة بحيث يكون الحديد مرتفعاً جداً على الحصان.

الربع ميل (Quarter)– هو ربع ميل واحد من سباق الخيل، والذي يساوي 1،320 قدماً. وهذه أيضاً مسافة تتنافس فيها الخيول بانتظام.

ربع القطب (Quarter Pole)– هو القطب الذي داخل مضمار السباق، والذي يمثل ربع الميل المتبقي إلى خط النهاية. وهذه هي النقطة التي يطلب من العديد من الخيول جهدهم أفضل.

الرهان المقسّم (Pari-mutuel)– هو شكل من أشكال الرهان بين مجموعة من الأفراد، ويمكن  استخدامه في الرهان على الخيول، وجميع الأفراد الذين يرغبون في وضع الرهان على الخيول يجب أن يكونوا ببساطة في السن القانونية للقيام بذلك.

الرسوم (Fees)– يتوجب في بعض من الأحيان على مالك أو مدرب فرس السباق دفع رسوم الترشيح بحيث يكون الحصان مؤهلاً للمشاركة في السباقات. وفي كثير من الأحيان يتم ترشيح الخيل من قبل صاحبها لأحداث الرهانات الهامة قبل أن تنافس في أي وقت خلال السباق المعتمِد فقط على التوقعات.

رسوم الفارس (Jockey Fee)– هي قيمة مالية رمزية تعطى للفرسان عندما لا يكسبون أي يحققون أي فوز خلال السباق. ويدفع الفرسان 10% مما تكسب الخيل في السباق، ولكن الخيول الوحيدة التي تنتهي في المقام الأول من خلال المركز الخامس تكسب عموماً جزءاً مما يُعطى. ويُعطى جميع الفرسان الآخرين في السباق رسوم الفارس التي يمكن أن تكون قيلة جداً وقت تصل إلى 50 دولاراً، اعتماداً على طول مضمار السباق. ولهذا يحاول الفرسان دائماً ويبذلون قصارى جهدهم للفوز ومحاولة لاختيار أفضل الخيول للركوب في السباق.

القسم (س)

سباق البدل (Allowance Race)– يقصد بسباق البدل تلك الخيول التي تدخل السباق لكنها ليست للبيع كما هي في سباق المطالبة. وتسمى البدلات بذلك لأنها تضع “البدلات” لشروط معينة. على سبيل المثال، الحصان الذي لم يفز بسباق في العام الحالي قد يسمح له بزيادة ما لا يزيد عن 1 كيلوجرام، وهذا يعني أن الحصان سيسابق في وزن أقل من الخيول الأخرى في السباق الذين فازوا في العام الحالي.

سباق الخيول الصغيرة (Distaff)–  هو السباق المخصص للمهور أو الأفراس، وبعضها تشمل الاثنين. وتخصص أندية هذا النوع من الخيول سباقاً سنوياً، حيث يتم اختيار أفضل مهر أو فرَس.

سباق التأهيل (Trial)– يستخدم هذا المصطلح للدلالة على سباق الخيول لربع الميل، والذي يشكل عادة سلسلة من السباقات للخيول التي تريد التأهل أحداث أكثر أهمية.

سكرتير السباق (Racing Secretary)– يحمل ربما أهم وظيفة في مضمار السباق. هذا الفرد يشرف على العمليات اليومية لمكتب السباقات. كما أنه مسؤول عن كتابة الحالة والفترات الليلية. وهي السباقات التي ستقام خلال اليوم.

السباق المسطح (Flat Race)– هو السباق الجاري على حلبة سباق بيضاوية، مثل معظم السباقات الأمريكية. ويسمى بالمسار المسطح لا ستوائة بكامل المسار.

سباق المجموعات (Group Race)– إذا كنت ترغب في استخدام نشرات سباق الخيل للمراهنة على سباق الخيل في أوروبا، ستجد في كثير من الأحيان سباقات المجموعات. وهي تشبه إلى حدٍ كبير سباقات الصفوف في الولايات المتحدة، فهناك مثلاً المجموعة 1، المجموعة 2، والمجموعة 3 في السباقات. والمجموعة 1 تحتوي على أفضل الخيول في أوروبا.

القسم (ص)

صورة خط النهاية (Photo Finish)– جميع خطوط النهاية في مضمار السباق مجهزة بكاميرا تسجّل كل التحركات، ويهدف ذلك على التقاط صورة الخيل التي تصل إلى خط النهاية أولاً، وتبقى صورة خط النهاية هي الحكم الأخير على تحديد الفائز في السباق.

القسم (ض)

الضمادة (Bandage)– تتطلّب بعض الخيول استخدام ضمادة على سيقانها. ومن المهم دائماً للمبتدئ في رهان الخيل التأكد مما إذا كانت الضمادات قد تم إضافتها باعتبارها قطعة جديدة من المعدّات. وتظهر هذه التغييرات في معدات خلال نموذج سباق اليومي. يمكن إضافة الضمادات إلى الساقين الأمامية أو الخلفية وتشير أحياناً إلى مشكلة قد تؤثر على قدرات الخيل.

القسم (ع)

عبر لوحة السباق (Across the Board)–  المراهنة على حصان في جميع السباقات المُدرجة على لوحة الرهان أو السباق يعني المراهنة كل من المراكز الثلاثة الأولى التي تصل إلى خط النهاية: الفوز، المكان، والعرض. يبدأ الحد الأدنى لوضع هذا الرهان من دولارين، وهو المعيار المعروف في مواقع وجداول الرهان، وتكلفة الرهان هي 6 دولارات. المرهنة عبر لوحة السباق ليست رهاناً واحداً بل ثلاثة رهانات مستقلة عن بعضها البعض. فمن الممكن للمراهن دفع جميع التذاكر الثلاث. يحدث هذا عندما يفوز الحصان المختار للسباق.

عدم التأهل (Disqualification)– لا تحاول الأحصنة عادة كسر قواعد السباقات، وفي معظم الحالات، يكون الفارس مسؤولاً عن المخالفات التي تحدث خلال السباق. كسر القواعد يمكن أن ينطوي على قطع المسار أمام حصان آخر وإعاقة تقدمه أو هز حصان آخر خلال السباق. عند نهاية السباق؛ عندما يشعر فارس ما أنه تم الإضرار به أو إيذائه خلال السباق يمكنه التقديم على اعتراض. ومن الممكن أيضاً أن يقوم المشرفون على المسار بإجراء تحقيق عند حدوث أي من هذه الأمر، حيث يتم استعراض الحصان والفارس وسؤالهم مع إعادة تشغيل فيديو السباق قبل أن تُعلن النتائج بصورة رسمية. وإذا شعر المشرفون بوجود خطأ، يتم استبعاد الحصان المعني ووضعه في نتائج أقل.

القسم (غ)

الغلة (Yielding) – عندما تجمع دورة العشب قدراً كبيراً من الماء يقال أنه منتِج. هذه هي الخطوة النهائية قبل أن يصبح بالطبع العشب غير مرضٍ للسباق ويتم نقل سباق العشب إلى الأوساخ.

القسم (ف)

الفارس المبتدئ (Apprentice)– هو الفارس الذي لم يفز بعد عدد معين من السباقات في غضون فترة معينة من الزمن. يتم إعطاء الفارس الصاعد خلال هذه الفترة الزمنية بدلاً للوزن حتى 2 كيلو ونصف. ويعني ذلك أن الحصان الذي المركوب من قِبَل المتدرب غالباً ما يحمل وزناً أقل بكثير من منافسيه. في برنامج المسار أو العروض السابقة في نموذج السباق اليومي، يمكن التعرف على الفارس المتدرب من قبل علامة النجمة (*) بجانب اسمه أو اسمها. وقد أدى ذلك إلى تسمية المتدربين بـ “علة الشوائب” من قبل المدربين وعملاء الفرسان.

الفارس المدرّب (Exercise Rider)– جميع الخيول الأصيلة تتطلب برنامجاً ثابتاً من التمارين الرياضية للحفاظ على اللياقة البدنية. يتم تدريب معظم الخيول في ساعات الصباح الباكر من قبل الفارس المدرّب، فالعديد منهم كانوا في الأصل فرساناً سابقين ربما تعرَضوا إلى جروح أو إصابات في تلبية متطلبات الوزن. ومن المرجّح أن يكون هذا الفارس المتدرّب ركناً أساسياً لنجاح الخيل على مضمار السباق.

الفحص (Checking Up)–  هو ما يحدث عندما يتم تثبيت الحصان من قبل الفارس خلال السباق. وتتعدد أسباب التدقيق عادة، فقد يكون الحصان قد قِطع فجأة من قبل الحصان أمامه، وقد يجبر الفارس على التحقق من أجل منع الاصطدام والسقوط.

الفرَس (Mare)– هي أنثى الحصان التي تبلغ من العمر 5 سنوات أو أكثر.

القسم (ق)

القيادة (Driving)–  عندما تكون الخيل في كامل اندفاعه إلى خط النهاية، فإنه يعتبر هو مَن يقود السباق، فعندما تقرأ هذا التعليق في سباقات الخيل فإنه مؤشر إلى جهد قوي جداً تبذله الخيل. ويعود ذلك دائماً بالفائدة على الخيل حيث من الطبيعي أن تكسب السباق!

القافز (Jumper) – هو الحصان الذي يتنافس في الأحداث أو السباقات التي تتطلّب القفز على الحواجز، ومن الممكن أن يكون الحصان هجيناً هنا، ولكن سباقات القفز الأحداث ليست من ضمن الساباقت التي تحدث فيها الرهانات على الخيول.

القسم (ك)

الكمامة (Tongue Tie)– هو عبارة عن رابط اللسان، والذي يكون غالباً قطعة من القماش يستخدم للحفاظ على لسان الحصان خلال السباق. وغالباً ما يتم ذلك لمنع الاختناق أو نقص الهواء أثناء السباق.

القسم (ل)

اللوحة (Board)– يتم تمثيل كل خيل في السباق على لوحة يُدرج فيها الرقم الذي يحملونه في السباق، إضافة إلى الاحتمالات الحالية. ويعتمِد بعض المراهنون على اللوحة بشكل كامل حينما يختارون رهاناتهم، ويفضلون التمسك بالرقم المفضل أو الخيول التي تظهر حركات حادة في احتمالاتها. وبالطبع؛ يجب على المراهِن مقاومة إغراء الرهان على أساس ما يراه على اللوحة.

القسم (م)

المذيع (Announcer)– هو الشخص المسؤول عن نقل أحداث السباق على الهواء وكما يحدث. يتم وضع المذيع في كشك المدرجات العالية فوق مضمار السباق. باستخدام زوج من مناظير وأيضاً شاشة التلفزيون الذي يظهر فيه السباق أدناه، يصف المذيع تفاصيل السباق وتقدمه حيّاً على الهواء مباشرة، والمذيع المحترف يمكنه جعل السباق أكثر إثارة. قائمة المذيعين الأكثر شهرة في التاريخ تشمل:  توم دوركين و تريفور دنمان الجنوب أمريكي.

المسار الخلفي (Backstretch)–  هو الجزء الخلفي الأبعد من المدرج الرئيسي، والذي يشتمل على خط جانبي طويل بين التحويلتين على الجانب البعيد. يتم تنفيذ الكثير من حركات سباقات التكتيكية في المسار الخلفي حيث تحاول الخيول الظهور أو التدرّب على حركة ما. ويستخدم هذا المصطلح أيضاً خطأ للإشارة إلى منطقة الجزء الخلفي حيث الاسطبلات.

الممثل السيئ (Bad Actor)– عندما يكون الحصان جامح أو يصعب التعامل معه، غالباً ما يشار إليه على أنه ممثل سيء. هذا المصطلح لا يسمع كثيراً في هذه الأيام كما كان في الماضي. والمسمّى الأكثر شيوعاً اليوم للحصان السيء هو “الكَسُور”. وكان الممثل السيئ الأسطوري الحصان جون هنري. حيث اقترنت فيه صفات غير محبّذة: صغر حجمه وسوء أخلاقه الذي لم يكن له مثيل. وبقال بأنه كان غالباً ما يقوم بعضّ وركْل مَن يرعاه، ولم يقدّر الناس الموجودين في اسطبله.

المطالبة بالسباق (Claiming Race)– هذا هو النوع الأكثر شعبية في سباقات الخيل في أمريكا اليوم إلى حد بعيد. يشكل السباق المطالب به غالبية بطاقات السباق. ويشار إلى هذا النوع من السباقات بهذا المصطلح لأن أي حصان في السباق قد يكون “مطالباً” أو تم شراؤه بسعر محدد. على سبيل المثال، يمكن شراء أي حصان في سباق يبلغ 5000 دولار أمريكي من قبل أي شخص يملك تلك القيمة للقيام بذلك، وهي تجارة مربحة للعديد من الخيول والمالكين.

المهر (Colt) – هو ذكر الخيل تحت سن الخامسة، ولم يكن مخصباً بعد. معظم الخيول التي تتنافس في سلسلة سباق التاج الثلاثي (Triple Crown) عادة ما يكون مُهراً. ويسمح لأكثر الموهوبين منهم الاحتفاظ بقدرتهم على التكاثر وضمان بقاء الخط الأصيل. ويدخلون مسار الخدمة أو التلقيح الانتهاء من حياتهم المهنية كخيول سباق، وحينما يبلغ المهر عمر 5 سنوات فإنه يسمى حصاناً أو خيلاً.

المُهر القائد (Lead Pony)– يستخدم المهر القائد لقيادة الحصان إلى بوابة البداية قبل السباق. ويرافق قائد المهر أيضاً الحصان خلال موكب المشاركة، خلال بعض الأحداث أو السباقات الكبرى، وغالبا ما تكون المهور القائدة مزخرفة من قبل الفرسان في الاحتفال لهذا الحدث.

المسار (Route) – هو مسافة سباق الميل الواحد أو أكثر. يشار إلى السباقات الأقصر من الميل باسم القفزات (Sprinter). والعديد من الخيول التي تنجح في المسارات هي المتخصصة في ذلك، ولا يمكنها فعل ذلك غالباً في المسافات القصيرة.

المسرّح (Eased)– يطلق هذا المصطلح عادة من الداعين القائمين على الرسم البياني على الحصان الذي أخِذ بيده عمداً من قبل الفارس خلال السباق. تسريح الخيل أو التخفيف عنه يعني أنه تم طلب سحبه أو التوقف عن السباق، ويتم ذلك لتجنب احتمال وقوع إصابات خطيرة للحصان أو منع تفاقم وتدهور الحالة بعد حادثة ما.

المعدات (Equipment)– تشمل المعدات المستخدمة من قبل الحصان في السباق، كالوامض، الضمادات، سوط الفارس، وغيرها من الأدوات. يجب أن تدرج جميع المعدات المستخدمة من قبل الحصان في برنامج الرهان أو نموذج السباق اليومي بحيث يضع المراهِن ذلك في عين الاعتبار.

المتسابق المادي (Money Rider)– هو الفارس الذي يبذل قصارى جهده فقط حين تكون جوائز السباق مبالغ مالية كبيرة.

القسم (ن)

النصف (Half)– في سباق الخيل، نصف ميل. هذا يساوي أيضاً 2،640 قدم. ومن الشائع بالنسبة للفرسان تدريب الخيول على هذه المسافة في التحضير للسباق.

القسم (هـ)

الهرولة (Jog)– وهو التحرك بطريقة بطيئة جداً يشبه ما يقوم به العدائون، وتهرول الخيول كممارسة خفيفة خلال الساعات التجريبية في الصباح الباكر. ويمكن القيام بالركض في أيام بعد أن يكون الحصان قد استمر في التمرين لعدة أيام لإعطائه بعض الوقت للراحة.

القسم (و)

الوكيل (Agent)– الوكيل هو شخص مخول للقيام بأعمال سباق الخيل نيابة عن آخر. المثال الأكثر شعبية لهذا وكيل الفارس الذي يؤمّن الخيول لعملائه للركوب في السباق. وآخر هو وكيل الخيول وهو المسؤول عن شراء الخيول نيابة عن المالك.

هناك بالطبع مصطلحات أخرى لم ندرجها هنا، ربما لأنها متداولة بشكل أقل على الانترنت أو حلبات سباق الخيل على أرض الواقع. في كل الأحوال اطّلع دائماً وشاهد السباقات والمباريات السابقة، وتعرّف على الأخطاء التي ارتكبها الفرسان مثلاً في السباقات السابقة أو خلال تدريباتهم لتعرف أين تضع رهاناتك بكل ثقة.

  888 Casinoانضم الآن لكازينوا 888, واحصل على مكافئة تصل 100% عند أول ايداع لك!